تعرفوا معنا على قصص نجاح ثلاث مستفيدات من النهضة ستفرح قلوبكم وتذكركم بأهمية مساعدة الغير، متى ما استطعتم. زهرة*، ديانا سليمان، وبيان.

*تم تغير اسم المستفيدة لحفظ خصوصيتها

زهرة* هي احدى مستفيدات النهضة التي حولت حياتها الى الأفضل من خلال العديد من البرامج، بعون الله أولاً ومن ثم النهضة ومتبرعينها.

بدأت رحلتها معنا باحثة عن دعم مالي فقط، لكن سرعان ما قررت أن تلتحق ببرامج أخرى بعد أن جلست مع أخصائية من فريقنا. كان أول برنامج لها في النهضة برنامج تثقيف الأم والطفل الذي ساهم في تنمية علاقاتها مع أولادها، وتقول أنه علمها أن تكون “أم أفضل”. شجعها نجاحها في هذا البرنامج لكي تدخل المخيم الصيفي مع ابنتها. بعد ذلك، بات حضورها في مشاريع النهضة متواصل.

تضيف زهرة بأن البرنامج الذي أثر على حياتها الأكثر هو برنامج محو الأمية لأنه دفعها الى أن تعود للمدرسة وتكمل دراستها. هي الآن تتطلع الى أن تدخل الجامعة.

ديانا سليمان دخلت مشروع فرصة بعد أن أثبتت للنهضة أنها محبة للتعليم، شغوفة وطموحة، ولديها رغبة قوية في أن تتحسن لكي تصبح حياتها أفضل.

بيان فتاة في الثامنة عشر من العمر. انضمت للنهضة من خلال مشروع مستقبلي لتخطط لمستقبلها وتعمل على تحسين ذاتها. تعلمت أيضاً خلال البرنامج أن تتحكم بمشاعرها وغضبها.